dimanche 20 septembre 2009

هنيئا لنا بعيدنا... و تبّا لهم بكفرهم


في حين تفيض قماماتنا ببقايا الغلال و خيرات البرّ و البحر، و في حين تنتفخ بطوننا ممّا وضع فيها من حلويّات و مشروبات، و في حين تمتلأ رؤوسنا كذبا ممّا رويَ لنا من أساطير العبادة و تقليد أفعال الرّسول، و في حين نهيم نشوة بكوننا أحسن و أذكى و أطيب من أنجبت الأرض،.... يتخلّى الكفّار عن طباعهم الشّنيعة الّتي ذكرت في كتبنا و يجوبون العالم بحثا عمّن أدارت لهم الحياة ظهرها و غمرهم النّسيان.....

فعيدا سعيدا يا إخوتي المسلمين....

ففي حين يسلب بعضنا الحياة من مالكيها بإسم ديننا...، هناك منهم من يعيدها لأهاليها طوعا و مجّانا


video

هنيئا لنا بعيدنا... و هنيئا لنا بديننا... و تبّا لهم بكفرهم



11 commentaires:

مفعوص مزمر a dit…

عيدك مبروك ولد بيرسا

ولد بيرسا a dit…

عيدك مبروك يا مفعوص، كل عام و انت حي بخير :-)

Anonyme a dit…

aid Mabrouk ouel byrsa. ce sont eux les musulmans.

ولد بيرسا a dit…

@ Anonyme:
Aidek mabrouk :-)
en effet..., ce sont eux qui appliquent les principes que les musulmans s'approprient sur le papier.

Anonyme a dit…

3idek mabrouk.
mais je ne suis pas d'accord.
c'est un mois et une journée en particulier où les gens modestes peuvent manger la viande et le poisson tous les jours ou presque.
bien sur que certains exagèrent, mais ce n'est pas logique de faire une comparaison simple.
je suis sure que "eux" aussi à noel jettent beaucoup de nourriture.

Anonyme a dit…

message pecedent: sousse

ولد بيرسا a dit…

@ Anonyme:
c'est vrai ce que tu dis, mais as-tu déjà entendu que quelqu'un est allé faire de l'humanitaire au nom de l'islam? jamais!
c'est ce que je voulais dire: on exhibe des principes très beaux et on fait exactement le contraire.
je ne dis pas qu'on doit arrêter de manger et de faire la fête, c'est ridicule. mais qu'on arrête de se prendre pour ce qu'on n'est pas.
sinon, aidek mabrouk à toi aussi et snin deyma :-)

guyguoz a dit…

شوف يا ولد بيرصة نعرف الى هلمدونة مجالك الخاص الذي يسوغ لك الكتابة فيها كما تشاء و لكن طالما كان كلامك موجها لمجموعة بشرية "المسلمين"وبالذات هاكاليّ يصومو في رمضان و اليّ ضربت أمثلة على انعدام انسانيّتهم بخلاف غيرهم ممّن أسميتهم بالكفار حسب ما نحن نعيطولهم أو بالاحرى ما ذكر في كتابنا ..هذاكة علاش لقيتك تحكي بطريقة ما على شخصي و حبّيت نوضحلك حاجات الىّ الغربيين قتلو في الحرب العالميتين ما يقارب 80 مليون نسمة وهم الّى في التاريخ المعاصر قاموا بكل الفضاعات ضد الانسانية والاستعمار الفرنساوي و الانقليزي و الايطالي و..و.. أكبر دليل على دمويتهم طبعا الكلام هذا جواب على كلامك الّى أكدت فيه على انّو الناس هذومة يفركسو على الناس المحتاجة ويعاونو فيهم موش على خاطر الاسلام يقلّي باش نكرهم .. اي معقول.. في 6 سنين الامريكان دخلو الديموقراطية للعراق بحساب مليون ونصف مواطن ماتو ومازال.. و الانقليز لمدو كمشة يهود أشكنازي من الاوروب الكل وجابوهم لبلاد اسمها فلسطين و قالولهم هاو التعويض على "المحرقة"- ما فماش منها-الّى عملها نظام الرايخ الألماني ومنذ 60 عاما و أتعس نظام دموى وفصل عنصري يقتل في المدنيين وكل ما يقوم حرب يضرب فيها الصغيرات والنسا و تنقص ترسانتو الحربية تبعثلو أمريكا قنابل ذكية وأخرى باش يجربها في الناس في هاك الحرب..طوّلت موش..أما راني حبيت نقلّك ما دامك عملت مقارنة مابين المتخلفين الّى يعبيو كروشهم في شهر رمضان ومابين هاك الطيبين الّي يدعموا في المحتاجين انّك شفت حاجة أما كلامك كلو موش صحيح . فالرسول عليه الصلاة و السلام نهى عن الأكل الى حدّ التخمة -مادام هذا له أهمية عندك -هذاكة تصرّف التوانسة موش التصرّف المثالى اللى جا في الدين ..و نظام التكافل الاجتماعي في المجتمع المسلم يأمر بيه ربي في القرآن من خلال الصدقة والزكاة ..آنا كيفك نعرف الأم تريزا الّي عدّات عمرها وهي تهتم بالفقارة في الهند وفمّة برشة كيفها أما حبيت انقلّك الّى فمّة برشة مسلمين يعملو في نفس الشيء و راهو البلدان الخليجية عندها جمعيات خيرية كبيرة عندها فروع في العالم الكل و تعاون فى الناس..على فكرة بخلاف ما جاء في القرآن من قصص الأنبياء فلم يرد فيه سوى توجيه للمسلمين لواجباتهم الدينية و السلوكية من صلة للارحام وصدقة أمر الله ببذلها للفقير مهما كانت ديانته بالعربي كيف يبدى فمة يهودي فقير يجب أن يعطى نفقته من بيت مال المسلمين والزكاة في الشرع هي حق الفقير في مال الغني وهو نظام للتكافل الاجتماعي ..نقربلك الصورة ..كيف 2626 ههههه..شوف يا ولد بيرصة ..مانيش بعيدة عليك هاني نسكن في الكرم .."أساطير العبادة و شعب الله المختار "مهياش حكاية المسلمين و أصلا أقل حاجة مليان بيها راس التونسي هو انو قاتل روحو على طاعة ربي على خاطر لو كان جينا طايعين ربي راهو مافماش برشة ظواهر مبتدعينها توانسة تلصقو فيها لدين ربي -حسب وجهة نظري -لأني كيمة أكيد راك فهمت مومنة بربي على عكس ما يظهرلي انك انت ما كش مومن بالظاهرة الدينية مطلقا و لذلك أسألك لماذا تناظر بين الأديان و أنت لا تعرف بل ولا تعتقد في أي منها ..آنا نتصوّر على خاطر تحب تركّز على فئة معينة الّى هي المسلمين موش ؟و العيد فرحة للصايم هذي حكاية صعيب باش تفهمها و الكفار بيدهم عندهم أعيادهم وكيف تجيهم صابة كبيرة يلوحوها في البحر باش يضمنوا عدم انخفاض الأسعار ..و همّة الّى كل مرّة يعملو أزمة اقتصاديّة عالميّة ياكلو فيها الملمّة والىّ فمّة ..طوّلت ..آخر كلام ديني يقلّى انو بالمقارنة مع الّي ما يمنش يلزمني نخمم على أساس" لكم دينكم ولي دين"فعلاش ما يبداش عندكم نفس المبدأ انو اللاديني يفرح بلادينيته و يحترم معتقدات الناس و ما يجبدهاش ..على فكرة المسلم الصحيح فيما يتعلّق بحياة الناس تحكم فيه آية "ومن قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فجزاءه جهنم مخلّ.دافيها "و على فكرة النفس المحرّم قتلها هي أي نفس في المطلق موش كان روح المسلم ..براس أمّك أحكيو على حاجة تفهمو فيها .. ياوالله حوال ..ياولد بيرصة سلاما

Anonyme a dit…

chacun fait selon ses moyens, wal a9rabouna awlé bel ma3rouf.
de l'humanitaire au nom de l'islam, non, mais pour l'islam, oui.
sousse

ولد بيرسا a dit…

@ guiguoz:
عندك الحقّ في الّي قلتو من ناحية الجرائم الّي ارتكبوها الغرب و الّي مازالوا يرتكبوا فيها، لكن ما تنساش زادا الجرائم الّي يرتكبوها المسلمين بدون داعي، فقط "للدفاع عن الإسلام"
على خاطر وقتلّي تقلّي "التّصرّف المثالي الّي جاء في الدّين"، وقتها انّجّم نجاوبك الّي العديد التّصرّفات الّي وصّى عليهم الدّين أبعد ما يكون عن المثاليّة. النّاس الّي تقتل في الأرواح هكّاكا لا طاح لا دزّوه هاهمش الكلّ مهبّلة، عندهم نصوص يرجعولها يأمروهم بالقتل و سفك الدماء قال شنوّة في سبيل الله.
و يظهرلي تعرف مليح على شنوّة نحكي، و موش لازم تجيبلي حكاية الّي الآية الفلانيّة هبطت في ظرف معيّن و توّا ماعادش تصلح و كذا...
الإسلام يا بنت الكرم دين نرجسي، يركّز كلّ شيء على نفسو، و ما يمّن كان بروحو دين على الأرض، و يخصّص وقت البشر الكلّ للدّين، و ما يخلّي حتّى مجال لحتّى شيء آخر
لذا، نهارة الّي المتديّنين يخطاو غيرهم، و يمارسو دينهم من غير ما يقلّقوا النّاس، تو أنا زادا نتلهى في حاجة أخرى، أما مادام شطر العباد مضيّقينهالي في جرّة الدين و العبادة، مازلت باش نتكلّم
حاجة أخيرة، بما أنّي ما نفهمش و انت الّي فاهمة كلّ شيء، المسلم الصحيح ما تحكمش فيه الآية هاذيكا برك، على خاطر كان جات هكّا الحكاية يولّي باهي ياسر. المسلم الصحيح تحكم فيه الآيات الكلّ، و السّنّة الكلّ، بكلّ ما فيهم من أمر بالمعروف و نهي على المنكر، و لكن بكلّ ها فيهم زادا من تقتيل و تحريض على البغض و الكراهية و تفضيل الرجل على المرأة، الخ....
الإسلام دين كلّ كلّ المتناقضات يا بنت الكرم، و كلّ حدّ ينجّم يستعملو كيف ما يحبّ
انت حاسّة روحك فاهمة كلّ شيء، هنيئا لك... أما أنا مازلت عندي ما نفركس و ما نسإل و ما نلاحظ. و السّلام

guyguoz a dit…

شوف أوّل حاجة أنا ما قدمتش روحي على أساس الّى آنا فاهمة وانت لا ...بالرّغم في الحقيقة اي.. آنا فاهمة دين ربّي الّى هو الاسلام و انت لا ..ومانيش ناوية نعمل سلسلة حوار معاك على أساس هاك الكتاب متاع مصطفى محمود "حوار مع صديقي الملحد" لانو سامبلومون آنا مانيش مصطفى محمود وثانيا مانراش حتى داعي باش انّاقش مسلم بالفطرة تخلّى عن الدين بكيفو وفي لخر هذا عالم افتراضى مافيهش الأصحاب .شوف كيفاش في جوابك بيّنت الّى مشكلتك مع دين الاسلام ونرجعلك لنفس الحكاية الّي هي مسألة القتل.. كلّى المسلمين مقيمين حروبات والاّ قاعدين حالّين فتريّة في البشريّة. وآنا نأكّدلك الّى المسلم الصحيح تحكم فيه الآية هذيكة من قديم الزمان وحتّاش يرث الله الأرض وما عليها و باش يتحاسب على ذلك الأساس و بالنسبة لمسألة الجهاد اللى تقصد فيها ..اي صحيح ربي أذن بقتال الكفار الّى يجيو لأرض المسلمين و يحبو يستعمروها و تصوّر سيادتك اللى حكاية المقاومة في الدنيا الكل شريعة انسانية وحتى عند اللى يفهموا نوع من الفطرة البشرية معادش فمة ناس تخمم اذا عطيتها كف بالايمين ادّوّرلك ليسار... وأكثر من هذا الكل ربي نهى مطلقا عن محاربة الكفار اللى ما يحاربوش المسلمين و هاذايا موجود في القرآن و بالنسبة للسنة سيدى محمد صلى الله عليه و سلم لم يحارب أحدا وانما ردّ و قلّة مسلمة الحروب التي شنّت عليهم من العرب و الفرس و غيرهم لارجاعهم عن الدّين الجديد -على راي عادل امام -هذه حكاية القتل وغيرها معادش تحكي فيها كيف ما قلت ما تعملّيش كيف هاك الي طلعولنا بالاسلاموفوبي يلصقوا في فعال لعباد للدين الاسلامي و هو خاطيه ..وبالله ماك تونسي آش يهمك في القاعدة وغيرها ياخي كيف تعمل لعباد رمضان في تونس تخلّيك تفكّر في هاك الارهابيين اللي منشرين في الدّنيا والاّ شبيك ..هاك الارهابيين ما يمثلو كان رواحهم ما يمثلوش الدين وربي باش يحاسبهم كيف غيرهم بهاك الآية اللى تقول "ومن قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنّه قتل الناس جميعا " والجزاء لقاتل الروح ظلم جهنّم الله يجيرني ووخيانى منها ..هذه حكاية وكملت ..تقول سيادتك انك باش تقعد تتكولف على خاطر المسلمين قاعدين يدّخلو و مضيقينهالك ..مافهمتش .. انت أصلا شنيّة تحب تعمل و المسلمين مانعينك ..اللى تحب تعملو حط المجلة الجنائية في ايدك أقراها والجرايم اللى فيها رد بالك تعملهم و أعمل غير هذاكة ما بادالك و شوف كان مسلم بالحق يكلمكش ..آه راهو ضحكتني حكاية الاسلام اللي ما يساويش بين المرا والراجل ..ستنّاني ..آنا هاني كهّبة على الأربعين -عمر الحكمة- و العنوسة الحمد لله برضا ربي عليّ لا أجد في ديني أي استنقاص للمرأة بل الله كرّمنا ونزّلنا منزل المتهّات والمحترمات للذات..و الرسول عليه صلوات ربي و سلامه أوصى بالنساء خيرا في خطبة الوداع ..فلا أرى في ديني أي نظرة دونيّة للمرأة و قد أنصف الله امرأة جاءت تشتكي للرّسول من زوجها فخصّها ببعض آيات القرآن ..كيف ما قتلك قبل .. انت حر في الحادك أما ما تقيمهاش جعفريّة تحكي فيها بما لا تفقه ولا تعلم و تعمل مقارنات بين الأديان وانت لا تعرف أي واحد فيهم و لا تمّن بأي واحد فيهم..يا خي ملمعقول كوجيني يقوم يحكي في علم الذرّة كل واحد عندو مرميطّو و انت بينك وبين روحك تعرف يلّي ما تعرف شي على هذا الدين تلها بروحك خير ..ياخى أحكيولنا على فكركم المنوّر و منظومتكم الفكرية ونورولنا عقولنا الظلامية بقيمكم في المطلق و أعملو بهاك القاعدة الانسانية اللى تقول انو حرّية الفرد تاقف في حدود حرية الفرد الآخر ..و لد بيرصة ..معادش باش نمرجك في مدوّنتك على خاطر نعرف انّو ضياق صدرك بلّي قلتهولك واللى هالظلامية اللى تحكي معاك فاهمة اللي يلزمك وقت باش تكون عادل مع نفسك وتسكت برشة و تاخو الوقت باش تفهم قبل ما تاخو موقف من حاجة قايمين عليا زوز مليارات والعدد قاعد يزيد ..بالحروبات والا وللاو..والا موش على خاطر المسلمين يولدو أكثر ..لا .. على خاطر برشة ناس من برشة ملل أخرى غالطين يا كبدي و ضيعو رواحهم وولاو مسلمين..ربي يهديني ..ولد بيرصة ..سلام